ما هي أسباب انهيار أسعار العملات المشفرة؟

ما هي أسباب انهيار أسعار العملات المشفرة؟

خسر سوق العملات المشفرة حوالي 400 مليار دولار من قيمته خلال أقل من 24 ساعة. متأثراً بالتراجع الكبير الذي تشهده عملة بيتكوين. فبعد أن تجاوزت سابقاً مستوى 60,000 دولار أمريكي تراجعت أمس إلى ما دون 40,000 دولار حيث وصلت إلى سعر 30,261.7 دولار قبل أن تعود للارتفاع قليلاً وتغلق عند مستوى 36,720.5 دولار. وقد تأثرت بهذا التراجع جميع العملات المشفرة حيث تراجعت عملة إيثريوم إلى مستوى 2,435.65 دولار وتراجعت عملة تيثير إلى مستوى 1.0015 دولار. وتراجعت بينانس كوين إلى مستوى 334.98 دولار. وتراجعت دوج كوين إلى مستوى 0.330353 دولار.

أيلون ماسك هو السبب الأول:

اعتبر العديد من الخبراء بأن السبب الأول لانهيار سوق العملات الرقمية هو التغريدة التي أطلقها أيلون ماسك في يوم 13 أيار/مايو. حيث أعلن خلالها قرار إيقاف إمكانية الدفع باستخدام عملة بتكوين لشراء سيارات تسلا. وقد برر ماسك ذلك بأنها تلوث البيئة بسبب اعتمادها على الوقود الأحفوري. وحسب رأي الخبراء فإن هذه التغريدة من ماسك الذي لطالما دعم العملات المشفرة زعزعت الثقة الاستثمارية بالعملات الرقمية وخاصةً لدى الأفراد الذين استثمروا بالعملات المشفرة لثقتهم بماسك أو تسلا. الأمر الذي أدى إلى تراجع القيمة السوقية للعملات المشفرة من 2.5 إلى 2 تريليون دولار.

بنك الصين المركزي هو السبب الثاني:

أصدر بنك الصين المركزي قرار يقضي بحظر التعامل بالعملات المشفرة لدى المؤسسات المالية وأنظمة الدفع لدى الشركات. حيث أكد المركزي الصيني بأن العملات المشفرة غير محمية بموجب القانون. وبعد الإعلان عن قرار المركزي الصيني انهارت عملة بتكوين إلى ما دون مستوى 40,000 دولار أمريكي للمرة الأولى منذ أكثر من ثلاث شهور. وتراجعت معها جميع العملات المشفرة بسبب البيع المكثف الذي شهده سوق العملات المشفرة كنتيجة لتراجع الثقة بمستقبل العملات المشفرة.

السبب الثالث هو تحرر الأسواق العالمية من قيود جائحة كورونا:

السبب الثالث من وجهة نظر العديد من الخبراء الاقتصاديين مرتبط بتحرر الأسواق العالمية وتعافيها من جائحة كورونا. وبرر الخبراء اعتقادهم بأن العملات المشفرة استحوذت على اهتمام متزايد بسبب الإغلاق الذي فرضته الجائحة وتراجع جميع الأسواق العالمية. الأمر الذي منح العملات المشفرة زخم قوي للصعود. وبالتالي فمن الطبيعي بأن يؤثر تعافي الاقتصاد العالمي من جائحة كورونا سلباً على العملات المشفرة. لأن الأسباب التي دفعتها للصعود زالت وبالتالي فمن المؤكد بأنها سوف تهبط.

الدفع

USD